أبواب الموقع

آراء وتعليقات ابراج أبيض واسود احصائية أخبار أخبار الإقتصاد أخبار قديمة ادب وشعر أدب x السياسة اعتذار واجب أغنية أعجبتني I liked the song أكاذيب تكشفها حقائق الأزياء والموضة الأمم التحدة الأمم المتحدة البوم صور قديمة جداً الجامعة العربية السياسة الدولية الصحة والجمال الكاميرا الخفية المجتمع المدني المرأة الميدان بأقلام القراء بأقلام المشاهير بدون تعليق برلمانيات تحقيقات تراث شعبي تصريح وتعقيب تعال معي تعليم تقارير تهاني توم وجيري ثقافة صحية ثقافة وفنون جرائم حديث الرئيس حديث اليوم حكاية قديمة حلويات اليوم حوار x فيديو حوارات خبايا خبايا وأسرار خبايا وأسرار السياسة الدولية خبر رياضي خبر عاجل خبر مشكوك خبر وتعليق خبر X فيديو خدمات دنيا ودين ديكور رسالة رياضة سياحة سياسة شارع الصحافة شباب الثورة شكر واجب صدق أو لا تصدق . . ؟! صور قديمة جداً صورة اليوم صورة وتعليق طب طرائف طفولة طلب عاجل عاجل علوم وتكنولوجيا على شبكة التواصل غرائب غرائب خبر X فيديو فلك فن وأدب في مثل هذا اليوم فيديو اعجبني فيديو الأفراح فيديو وتعليق فيديو وتقرير قديم وجديد قرأت لك كاريكاتير اليوم كاميرا القراء كلام من دهب كلمات أعجبتني كلمات متقاطعة كلمة حق لحظة من فضلك لحظة من فضلكم لحظة من فضلم للتسلية متابعات محاكمات مسابقة صور قديمة مطبخ اليوم معالم تاريخية مقالات مكتبة الإسكندرية ندوات ومؤتمرات نقابات هل تعلم هل تعلم - شباب الثورة وثائق سرية وثيقة تاريخية وثيقة رسمية وكالة ناسا لعلوم الفضاء

.

** أسرة تحريرأفراح اليوم ترحب بكم ** أسرة تحرير أفراح اليوم ترحب بكم **


آخر الأخبار

لحظة من فضلك

** القوات المسلحة تناشد المواطنين سرعة الإبلاغ عن الأسلحة غير المرخصة على الخط الساخن 16039 * دون أي مساءلة ** أرقام الأمن الوطني للإبلاغ عن العناصر المتطرفة والبؤرالإرهابية ، وكل ما يهدد الأمن الداخلي للبلاد 22645000 – 22646000- 2747000 *وزارة الداخلية الرقم 180 للإبلاغ عن أي أجسام غريبة يشتبه أن تكون متفجرات * شكاوى التموين 29280

Translate- ترجمة (72 لغة )

ذكرى رحيل "ناصر"

مشاهدينا من كل أنحاء العالم


سجل نفسك في البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة

سجل نفسك في البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة
** يشترط مصري الجنسية - حسن السير والسلوك -مؤهل جامعي / فوق الجامعي - السن بين20/30 سنة

فضائيات - بث مباشر

لحظة من فضلك . .

لحظة من فضلك . .
**للإبلاغ عن الأجسام الغريبة والتحركات المشبوهة إتصل فوراً بالأرقام 16633 ـ 16138 ـ 16137 والأرضي 22647000/22646000/22645000

* الشعب يريد * الشعب يريد * الشعب يريد * الشعب يريد*

* الشعب يريد * الشعب يريد * الشعب يريد * الشعب يريد*
C.V الرئيس عبد الفتاح السيسي

الخميس، 18 أغسطس، 2016

تقرير: الإنتخابات الأمريكية ومستقبل مسلمو الولايات المتحدة

الإنتخابات الأمريكية : 
مسلموا الولايات المتحدة
 والمستقبل المجهول
 تقرير : مرصد الأزهر 
** قبيل كل انتخابات أمريكية، يقف الجميع منتظرًا ما تؤول إليه هذه الانتخابات، لكن الوضع هذه المرة ربما يكون أشد وطأة خاصة بالنسبة للمسلمين سواء داخل الولايات المتحدة ذاتها أو خارجها، ويحاول مرصد الأزهر متابعة كل ما ينشر في هذا الصدد، للوقوف على الوضع بشفافية وواقعية، ومن خلال ما نتابعه نلحظ أن الاتجاه الإعلامي يميل أكثر ضد نمط خطاب ترامب؛ لأن خطابه يمثل ارتدادًا على القيم الأمريكية التي يتغنى بها المجتمع الأمريكي،
وبالتالي قد يساعد هذا الاتجاه في مواجهة النمط الشعبي العدائي الذي يحاول ترامب تضخيمه؛ فقد نشر موقع Washington Post بتاريخ 8 أغسطس مقالًا بعنوان "شكرًا ترامب: لقد استفادت الجالية الإسلامية الكثير من تسليط الضوء عليها" توجه فيه كاتب المقال بصفته مسلمًا أمريكيًّا بالشكر إلى دونالد ترامب إثر خطاباته المعادية للإسلام التي استفاد الإسلام منها أكثر من غيره من الأديان الأخرى، ويوضح الكاتب أنه غير مؤيد لترامب، مؤكدًا على أن أمريكا موطنا للإسلام، إذ تكفل حرية ممارسة الشعائر الإسلامية أكثر من غيرها بما فيهم الدول الإسلامية ذاتها، واسترسل الكاتب موضحًا أنه مسلم أمريكي وأنه ليس مضطرًا للاختيار بين جنسيته وديانته، بيد أن العديد من الأمريكيين لم يدركوا هذا بعد، وأكد على أن المجتمع الأمريكي يمر بوقت عصيب خاصة في ظل تأجج موجة الإرهاب والخوف من الآخر منذ أحداث الحادي عشر من سبتمبر ولطالما تعالت الأصوات المطالبة بحظر المسلمين بل قد يصل الأمر إلى المطالبة بإبادتهم الجماعية! وقد ساعدت خطابات ترامب على ظهور تلك القضية على السطح بقوة؛ حيث أوضحت خطاباته مدى العنصرية والتعصب اللذين يعانيهما المسلمون بصورة يومية، حيث كشفت أن قضية معاداة المسلمين ليست مشكلة المسلمين بل هي مشكلة أمريكية تتطلب من الجميع مكافحتها، وأضاف الكاتب أن خطابات ترامب قد أعطت الفرصة للمجتمع الأمريكي لمعرفة العديد من الأبطال المسلمين الأمريكيين الذين أفنوا حياتهم في سبيل إعلاء شأن الولايات المتحدة مثل الضابط الفقيد همايون خان وغيره. وعليه، يشير الكاتب إلى أن البطولة الحقيقية هي ما يفعله المسلمون في حياتهم اليومية من التصدي لمحاولات تنظيم داعش للإيقاع بالشباب في براثن التطرف، وهي مداواة المسلمين للجرحى وتعليمهم للطلاب وعنايتهم بجيرانهم، هي دعوة الدعاة المسلمين على المنابر للارتقاء بالمجتمع؛ فقد ضج مجلس الشئون العامة الإسلامية بالعديد من الخطابات البريدية والمراسلات عبر شبكة الإنترنت من المواطنين لتأييد المسلمين بينما ترامب يضع العديد من الحواجز بينه وبين المواطنين، يأتي هذا بالإضافة إلى إدانة الكونجرس والمشرعين الأمريكيين لموجة الإسلاموفوبيا والتأكيد على المساواة بين أفراد المجتمع الأمريكي، لذا فقد حان الوقت للتكاتف والتصدي لموجة الكراهية والعنف، مؤكدًا أن أمريكا موطن المسلمين وأنهم لن يتركوها إلى أي مكان آخر، وأخيرًا فقد سلطت خطابات ترامب الضوء على المسلمين مما أتاح لهم الفرصة كي يسمعهم العالم بأسره.
وعلى صعيد آخر نجد موقع The New York Times ينشر مقالًا يوم 6 أغسطس يتحدث فيه عن مستقبل المسلمين وخاصة الأطفال في ظل تولي ترامب لرئاسة البلاد؛ ليكون هذا مؤشر مشاكل كبرى قد تتعرض لها البلاد، فتحت عنوان "تربية أطفال المسلمين الأمريكيين في عهد ترامب" يتحدث الكاتب عن مستقبل أطفال المسلمين في أمريكا عقب تولي المرشح الجمهوري دونالد ترامب رئاسة البلاد، ويقول إنه يستاء عندما يسمع خطابات ترامب الذي طالب بالتحري الدقيق عن المسلمين كما طالب بضرورة تسجيل المسلمين في قاعدة بيانات خاصة، وأضاف الكاتب أن كلمات ترامب تعزز من التعصب الأعمى ضد المسلمين؛ حيث أيد 50% من الأمريكيين الذين شملهم استطلاع للرأي أجري في شهر يوليو 2016م مقترحه بحظر دخول المسلمين الولايات المتحدة، واستعرض الكاتب بعض وجهات النظر في هذا الصدد؛ حيث قال إن زوجته السيدة خديجة عبد الله تقول "هذه أمريكا التي تربينا فيها؟" بعد أن رأت فيديو لطفل أمريكي مسلم يتسائل عن موقفه إذا طُرد من أمريكا إذا تولى ترامب مقاليد الحكم، وتضيف خديجة أنها مثل السيدة غزالة من أصول باكستانية ولكنها لا تحمل نسخة من الدستور في يديها حتى تدافع عن نفسها كما فعلت خان، وأنها تريد لأولادها أن يتربوا وفق تعاليم الإسلام الصحيحة، وأوضح الكاتب أنه من خلال محادثاته مع الكثيرين من أبناء الجالية الإسلامية، أجمع الجميع أن أبناءهم سيواجهون نوعًا من التعصب ضد المسلمين لم يواجهوه هم أبدا.
وأوضحت سيدة تدعى "حنا خان مختار" أن الحل لهذه المشكلة هو تربية أبناء متمسكين جدًا بإسلامهم وهو ما أطلقت عليه بالإنجليزية "
Super-Muslims"، وجاء في المقال أن أحد السبل لتحقيق ذلك هو تبني نموذج الأمريكيين اليهود من الطائفة الأرثوذوكسية بحيث تكون هناك مدارس داخلية وتعليم منزلي خاص بالجالية المسلمة، وعلى النقيض من هذا حذر آخرون من تلك البيئات وأنها ستمثل انعزالا تامًّا، كما أنها استراتيجية خاسرة.
وهكذا نجد أن الخطاب المتطرف في مواجهة المسلمين كالذي يتبناه ترامب يعزز من التعصب ضد المسلمين ويزيد من الانقسام في المجتمع وينتج مشكلات أكثر جدلا من محاولة إيجاد الحلول للمشكلات القائمة بالفعل.

ليست هناك تعليقات:

الموضوعات الأكثر مشاهدة

* الشعب يريد * الشعب يريد * الشعب يريد * الشعب يريد *

** أرشيف قاهر الإرهاب الأول في العالم وكاشف خفافيش الظلام

** عدد(35) مقطع فيديو،للمشير عبد الفتاح السيسي ، قبل أن يختارة الشعب رئيساً لمصر بإرادته الحرة . . تتضمن مجموعة من اللقاءات والحوارات مع الشباب والإعلاميين والفنانين ورجال الأعمال ورؤساء تحرير الصحف . .الخ، تكشف لك عن أفكار وأحلام ورؤى وبرامج ، المرشح الرئاسي المشير عبد الفتاح السيسي ، للخروج بمصر من عنق الزجاجة والإنطلاق بها نحو بناء مصر المستقبل ، خلال فترة زمنية وجيزة ، تحيا مصر - تحيا مصر - تحيا مصر.

** "مصر في عامين" فيلم تسجيلي للرد على المشككين ومروجي ثقافة الإتهزاميين

** مصر في عامين من الإنجازات والبنى التحتية على طريق التنمية والتقدم والرخاء تحت قيادة الرئيس الملهم عبد الفتاح السيسي

مصارعة المحترفين

مصارعة المحترفين
** تابع أخبار ومشاهد ، أشرس مواجهات أبطال العالم ، في مصارعة المحترفين والمسابقات . . مع تحيات ،،، --------------------------------- جابر عبد الرحمن

** خريطة معلومات عن دول العالم - القارات - إنبعاث غازCo2 - معدل المواليد والوفيات / دقيقة وثانية

الأستاذ هيكل

موقع - أفراح اليوم*

موقع - أفراح اليوم*
** لمزيد من التفاصيل عن خدمات ومواعيد وموقع " أفراح اليوم* " . . من فضلك إضغط على الخريطة

تتبع خط سير الطائرات لحظة بلحظة (مباشر)